نصائح للام للتعامل مع الطفل العنيد



طرق التعامل مع الطفل العنيد




 




كيفية التعامل مع الطفل العنيد

الطفل العنيد والعصبيّ من أصعب أنواع الأطفال الذين يمكن التعامل معهم، فالكثير من الآباء يشكون من عدم قدرتهم على التفاهم مع هذا النوع من الاطفال وبعدم سماعهم للكلام وكثرة الصراخ وعدم الالتزام بما يطلبه منهم الأهل
التعامل مع الطفل العنيد تحتاج الى صبر كبير وتحمل، فهذا الموضوع يعد من المواضيع التي فيها صعوبة كبيرة، نظرا لتكرر تصرفات الاطفال العنيدين والعصبيين، الامر الذي يسبب للامهات الصداع والارهاق والتعب، لهذا يجب اتفاق الوالدين على التعامل مع ابنهم العنيد على اسلوب واحد للتعامل، حتى لا يسبب اختلافهم في التعامل زيادة العناد والعصبية للطفل، لهذا سنقد مجموعة من النصائح حتى يتم معرفة كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي.

  • من المهم على الوالدين الابتعاد عن التصرف بعصبية فيما بينهم لتعليم الطفل اللين والهدوء
  • استخدام اسلوب الليونة والمرونة في التعامل مع الطفل لعدم اجباره على تغيير رايه بالاكراه والعناد، لان الطفل يقلد ما يشاهده من الوالدين .
  • يجب الابتعاد عن الصراخ ورفع الصوت في وجه الطفل العنيد والتحدث اليه بصوت هادئ ومنخفض.
  • يجب القيام باثنائه بشكل تدريسي وبسيط لكي يستطيع فهمك واعطائه الاهتمام الذي يحتاجه.
  • في حالة استمرار العناد القيام باستخدام العقاب الذي يكون متناسب مع الموقف اثناء عناده وعدم تاجيل العقاب.
  • عدم ذكر عناده وعصبيته امام اخوته او اصدقائه حتى لا يؤثر بشكل عكسي على الطفل.
  • الابتعاد عن اسلوب الضرب للتاديب.
  • الشرح والتبرير للاطفال باسلوب مقنع وسلس حتى لا يرتكب الخطا مرة ثانية.غالباً ما يكون السبب في عصبية الطفل هو حبّ الاستقلال وعدم تقليد الغير، وقد يكون تعبيراً منه أنّه أصبح كبيراً ومحاولةً منه في لفت الانتباه إليه، وقد يكون زيادة دلال الوالدين له هو السبب أو العكس الشعور بالحرمان العاطفيّ، ولكن قد يكون اضطراباً سلوكياً بحاجة إلى العلاج. طرق التعامل مع الطفل العنيد والعصبي
المصدر

التعليقات
0 التعليقات

0 التعليقات